النشرة الإلكترونية لمعرض رمضان للكتاب ـ العدد التاسع

Download Info

Coming soon!...

وزير الثقافة يكرم الجهات المشاركة بمعرض رمضان للكتاب في ختام فعالياته

Download Info

كرم سعادة الشيخ عبد الرحمن بن حمد آل ثاني وزير الثقافة، ممثلين عن الجهات المشاركة في معرض رمضان للكتاب، وكذلك المنظمين والداعمين والجهات الإعلامية التي قامت بتغطية معرض الدوحة الدولي للكتاب 2022، والجهات المشاركة في موسم الندوات.

جاء ذلك في الحفل الختامي الذي أقيم الليلة بمناسبة اختتام النسخة الأولى من معرض رمضان للكتاب الذي أقيم خلال الفترة من 8 حتى 16 أبريل الجاري بمشاركة 37 جهة ودار نشر من 9 دول بالإضافة الى قطر التي شارك منها 7 جهات مختلفة ، فيما بلغ عدد الناشرين والموزعين القطريين المشاركين 11 ناشرا ، بينما بلغت الجهات المشاركة من خارج قطر 19 مشاركا، وبلغ عد الكتب المعروضة في دور النشر 47 ألف كتاب.

وتضمن الحفل الختامي عرض فيلم وثائقي يلخص أحداث وفعاليات معرض الدوحة الدولي للكتاب في نسخته الأخيرة، فضلا عن توثيق لأبرز ما تضمنه موسم الندوات وصولا الى استعراض لمجمل ما حدث خلال معرض رمضان للكتاب.

وفي هذا السياق أكد الدكتور غانم بن مبارك العلي مستشار وزير الثقافة، أن تكاتف الجهات المشاركة مع وزارة الثقافة كان أبرز أسباب النجاح، معربا عن سعادته بتحقيق الأهداف المرجوة في نهاية معرض رمضان للكتاب، مشيرا الى ان مبادرات الوزارة، حيث الاستمرارية في اقامة فعاليات مماثلة.

وقال: ستواصل الوزارة جهودها في اقامة المزيد من الفعاليات، وثمن دور المشاركين في الفعاليات والمتحدثين في الندوات والتي وصفها بالمتنوعة، حيث امتد الحديث في موضوعات مختلفة لها علاقة بالشهر الفضيل وبالثقافة بشكل عام.

وأكد على أن المشاركات القادمة ستكون أكثر تنوعا، علما ان الهدف من اقامة المعرض في سوق واقف هو الوصول الى أكبر قاعدة جماهيرية، مقدما شكره لكل الذين ساهموا في انجاح المعرض على مستوى التنظيم والتغطية الاعلامية.

من جانبه قال السيد محمد حسن الكواري، مدير إدارة الإصدارات والترجمة بوزارة الثقافة، أن معرض رمضان للكتاب حقق نجاحا كبيرا نتيجة إقامته في سوق واقف، مشيرا الى أن إصدارات وزارة الثقافة حظيت باقتناء الزائرين.

تجدر الإشارة إلى ان معرض رمضان للكتاب جاء امتدادا لمعرض الدوحة الدولي للكتاب، بهدف توطين الكتاب من خلال التشجيع على القراءة، ودعم الناشرين القطريين بتسويق الكتاب وتوسيع دائرة القراء، واستثمار أجواء الشهر الفضيل في تنمية المعارف، والاحتفاء بالموروث القطري لتعزيز القيم الثقافية الأصيلة، وأقيمت على هامش المعرض مجموعة من الفعاليات والأنشطة الثقافية والدينية، وعروض مسرحية، وانشطة متنوعة للأطفال، تضمنت عروض بشرى والبحر وعرض الدمى 15 عرض، بالإضافة الى 6 ورش للفنون البصرية.

وقد شهد معرض رمضان للكتاب مشاركة 18 جهة ودار نشر من قطر وهي وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية، قطر الخيرية، إذاعة القرآن الكريم، دار الامام البخاري، دار الوتد للكتب والمطبوعات، دار نشر جامعة قطر، دار روزا للنشر، مكتبة المجمعة، مركز الفنون البصرية، قطر تقرأ، مركز عكاس، حديقة القرآن النباتية، دار الثقافة، دار نبجة وسمرقند للتوزيع، الهيئة العالمية لتدبر القرآن، مكتبة عبد العزيز البو هاشم التراثية، ودار الشرق. وشارك في المعرض الذي اقيم لأول مرة تسعة دول وهي المملكة العربية السعودية ودولة الكويت وجمهورية لبنان وسوريا والمملكة الاردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية والجمهورية التركية وجمهورية الهند وأستراليا.

ندوة تستعرض “مكانة المسجد الأقصى لدى الأمة” في ختام معرض رمضان للكتاب

Download Info

نظمت وزارة الثقافة مساء اليوم ندوة بعنوان “مكانة المسجد الأقصى لدى الأمة “وذلك في ختام البرنامج الثقافي لمعرض رمضان للكتاب في الساحة الغربية بسوق واقف.

حضر الندوة سعادة الشيخ عبدالرحمن بن حمد آل ثاني وزير الثقافة وعدد من أصحاب السعادة السفراء المعتمدين لدى الدولة وجمع من المثقفين وجمهور المعرض.

وتحدث خلال الندوة السيد خالد مشعل رئيس حركة المقاومة الاسلامية “حماس” في الخارج، وقدمها الإعلامي الدكتور عبدالله فرج.

وأكد السيد خالد مشعل خلال الندوة على دور دولة قطر الداعم للقضية الفلسطينية قائلا ” إن دولة قطر تفتح قلبها لقضايا الأمة ومنها قضية فلسطين والمسجد الاقصى”، مؤكدا أن قطر لم تخذل القضية الفلسطينية في يوم من الأيام.

وقال” أوجه التحية والتقدير إلى أبطال فلسطين الذين يرابطون في الأقصى وجعلوا للأقصى مكانة وقيمة كبيرة في قلوبنا، لأن هؤلاء جعلوا المعاني تتجسد على الأرض وهم يُفدون مسجدهم المبارك عزلا”، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن الأمة العربية والاسلامية لم تبخل على المستوى الرسمي والشعبي بدعم القضية الفلسطينية وجدد مشعل التذكير بمكانة المسجد الاقصى لدى الأمة الاسلامية باعتباره أولى القبلتين وثالث الحرمين، كما تحدث عن تاريخ الجهاد لتحرير القدس والمسجد الأقصى منذ عهد الخليفة عمر بن الخطاب الذي فتح القدس ثم عهد صلاح الدين الذي حررها من الصليبين، وصولا إلى العصر الحديث حيث يقاوم الفلسطينيون منذ مائة عام و حتى اليوم الاحتلال الإسرائيلي ويدافعون عن مقدسات الامة.

كما تطرق مشعل الى الأحداث التي جرت مؤخرا من محاولات السيطرة على المسجد الاقصى، وسعي الاحتلال الاسرائيلي في الاستفادة من الانفصال الفلسطيني لفرض أجندته على أرض الواقع والتوسع الاستيطاني والسيطرة على الأقصى. مشيرا إلى أن توحد الأمة حول قضيتها وإيمان المرابطين استطاعا حماية الأقصى من التقسيم الزماني والمكاني الذي يسعى إليه الاحتلال فأجبروهم على التراجع وبدأ في الافراج عن المعتقلين بفضل التوحد خلف القضية الفلسطينية.

وأكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس السابق أن الامة الاسلامية قادرة على الانتصار. ولكن عليها مسؤولية كبرى في دعم المسجد الاقصى ماديا ومعنويا واعلاميا وثقافيا لتفنيد السردية الزائفة للاحتلال الاسرائيلي.

توقيع مذكرة تفاهم بين وزارة الثقافة وقطر الخيرية لدعم الأنشطة الثقافية بالمجتمعات الهشة

Download Info

وقعت وزارة الثقافة مع قطر الخيرية، مذكرة تفاهم لدعم الأنشطة الثقافية في المجتمعات الهشة، وذلك انطلاقا من حرص الوزارة على القيام برسالتها التوعوية والإنسانية، وتسخير كافة الإمكانيات والأدوات وسبل الدعم اللازم لتبليغ رسالتها على الصعيدين الداخلي والخارجي.

جرى توقيع الاتفاقية ضمن فعاليات معرض رمضان للكتاب الذي تسدل الستار على فعالياته اليوم السبت.

وجاءت مذكرة التفاهم رغبة من وزارة الثقافة في دعم الأنشطة الثقافية في المجتمعات الهشة، والتعاون في ذلك مع واحدة من أهم المؤسسات الخيرية في دولة قطر والمعنية في المقام الأول بنشر القيم بين أفراد المجتمع، ومنوطة بأعمال التنمية الإنسانية داخليا وخارجيا.

وفي كلمته بهذه المناسبة، قال الدكتور غانم بن مبارك العلي، مستشار وزير الثقافة، والمدير العام لمركز قطر للفعاليات الثقافية والتراثية، “إن وزارة الثقافة تحرص على نشر القيم الثقافية والقيام برسالتها التوعوية والإنسانية على الصعيدين الداخلي والخارجي، من خلال دعم الأنشطة الثقافية في المجتمعات الهشة لتكون الثقافة عنصرا أساسيا في تنمية هذه المجتمعات”، لافتا إلى إيمان الوزارة بدور الكتاب في تعزيز المعرفة داخل هذه المجتمعات وبناء شخصية الناشئة والتزامها بالقيم الإنسانية.

وأعرب العلي عن تثمين وزارة الثقافة لمساهمة جمعية قطر الخيرية الرائدة في توزيع الكتب لفائدة ملايين الأطفال النازحين واللاجئين في عدد من مناطق العالم، مؤكدا أهمية هذا التعاون المشترك الذي يبرز التجربة المتميزة لدولة قطر في دعم المجتمعات الهشة، ويساهم في تمكين هذه المجتمعات من مقومات تعافيها لتحقيق تنميتها المستقبلية.

كما أوضح مستشار وزير الثقافة أن توقيع مذكرة التفاهم يندرج ضمن مساعي الوزارة وجمعية قطر الخيرية لدعم الأنشطة الثقافية في المجتمعات الثقافية، وتقديم المساعدة الثقافية الإنسانية حيث ستتولى الوزارة توفير الكتب العلمية والثقافية المتنوعة، على أن تقوم جمعية قطر الخيرية بتوصيلها إلى المجتمعات الهشة.

النشرة الإلكترونية لمعرض رمضان للكتاب ـ العدد الثامنة

Download Info

Coming soon!...

ندوة “قواعد بناء المجتمع الصالح في القرآن الكريم” بمعرض رمضان للكتاب

Download Info

أقامت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، الليلة، ندوة بعنوان “قواعد بناء المجتمع الصالح في القرآن الكريم”، وذلك ضمن فعاليات معرض رمضان للكتاب الذي تختتم فعالياته اليوم السبت.

وتحدث خلال الندوة الدكتور حسام السامرائي إمام وخطيب بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية قائلا “إن الأسرة هي اللبنة الأساسية في بناء المجتمع وأن هناك رؤى كثيرة حول تكوين المجتمع الفاضل”، مشيرا إلى محاولات البشرية منذ القدم الوصول إلى قواعد بناء مجتمع يتساوى فيه الناس وتسود فيه العدالة والسلم والأمن والقيم الفضيلة.

وأوضح السامرائي أن الاشكالية التي وقعت فيها البشرية تتمثل في تحقيق تقدم وقفزات في علوم الطبيعة حتى تخيل لها بأنه بإمكانها وضع نظريات في علم الاجتماع من أجل الوصول إلى المجتمع الفاضل، ما ساهم في طرح نظريات معاصرة ما بين الاشتراكية والرأسمالية، في محاولة منها للوصول إلى المجتمع الفاضل وفق رؤية وقواعد تتوافق مع ما تطرحه من أفكار.

واعتبر أنه مهما حاول الإنسان أن يبحث عن قوامه للمجتمع، إلا أنه لن يجد قوامه حقيقية إلا في القرآن الكريم، مشيرا إلى أن القرآن يبدأ في طرح أول القواعد التي يريد أن يؤسس لها في قوله تعالى “وَأَنَّ الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ بِالْآخِرَةِ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا”، وموضحا أن المجتمعات التي لا تؤمن بالآخرة هي مجتمعات لا قيمة لها، ومآلها الانهيار.

وتابع الدكتور حسام السامرائي حديثة بالتأكيد على أن الأهم هو وجود الإيمان باليوم الآخر، وإذا غرس في قلب المجتمع نظرية الحساب القادم سوف يتجه الإنسان إلى الأعمال الصالحة رجاء بالجزاء في الآخرة، وبالتالي أهم مبدأ يقرره القرآن في بناء المجتمع الصالح هو ضرورة غرس مفهوم الإيمان باليوم الآخر.

كما استعرض السامرائي العديد من آيات القرآن الكريم التي تؤكد أن الخالق سبحانه وتعالى ومن خلال كتابه الكريم وضع قواعد بناء المجتمع الصالح، مبينا أنه لا قيمة للدين إذا نزع منه الإيمان بالآخرة والحساب، وأن الأهم هو الإيمان بالجزاء بعد الموت، ولافتا إلى أن قاعدة التفاضل بين الناس في طاقاتهم وقدراتهم وإمكانياتهم مهمة لإنتاج المجتمع الفاضل، حيث أن الإنسان المشتت لن يكون منتجا ولهذا يقول الحق تبارك وتعالى “لَّا تَجْعَلْ مَعَ اللَّهِ إِلَهًا ءَاخَرَ فَتَقْعُدَ مَذْمُومًا مَّخْذُولًا”.

النشرة الإلكترونية لمعرض رمضان للكتاب ـ العدد السابع

Download Info

Coming soon!...

مشاركة قطرية متميزة بمعرض رمضان للكتاب والكتب الدينية الأكثر حضورا

Download Info

قدمت دور النشر والجهات القطرية مشاركة متميزة في معرض رمضان للكتاب والمقام في الفترة من 8 وحتى 16 ابريل الجاري في الساحة الغربية لسوق واقف.

وشملت المشاركة القطرية 18 جهة ودار نشر من قطر وهي وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، وقطر الخيرية، إذاعة القرآن الكريم، دار الإمام البخاري، دار الوتد للكتب والمطبوعات، دار نشر جامعة قطر، دار روزا للنشر والتوزيع، مكتبة المجمعة، /قطر تقرأ/، دار الثقافة ، دار نبجة ، سمرقند للتوزيع، الهيئة العالمية لتدبر القرآن، مكتبة عبدالعزيز البوهاشم التراثية، دار الشرق، مركز عكاس، مركز الفنون البصرية، وحديقة القرآن النباتية ، حيث قدمت هذه الجهات إصداراتها المتنوعة مع الاهتمام والتركيز على الكتب الدينية التي تواكب طبيعة المعرض وتوقيته إلى جانب الكتب الثقافية والأدبية الفكرية كذلك.

وكالة الأنباء القطرية “قنا” رصدت في جولة بالمعرض أهم ما تقدمه دور النشر والجهات القطرية المشاركة بالمعرض .

الدكتورة عائشة الكواري مدير ومؤسس دار روزا للنشر والتوزيع قالت : إننا نثمن جهود وزارة الثقافة في تعزيز القراءة ومساعدتنا في الوصول إلى القارئ من خلال هذه المعارض النوعية، ووجود هذه المعارض الموسمية يزيد من الثراء الفكري والقراءة في المجتمع، وإننا بحاجة إلى مثل هذه المبادرات بما يعزز المجتمع القرائي، مشيرة إلى أن النسخة الأولى من معرض رمضان لكتاب ركزت على الكتاب الديني إلى جانب الكتب الثقافية الأخرى من مجالات الأدب والفكر والكتب التاريخية وغيرها من المجالات.

وأضافت أن تواجد الناشرين القطريين وبجوارهم ناشرين عرب وأجانب في هذا المعرض يخدم القارئ في قطر، ويعد فرصة للمهتمين بالشأن الثقافي لاقتناء الكتب المختلفة نحتفل بالنسخة الأولى من المعرض، مؤكدة أن النسخة حققت أهدافها وهي نسخة فارقة، ونأمل أن تكون النسخة الثانية أكثر زخما لإتاحة قدر أكبر من المشاركات الخارجية والمحلية.

وأضافت أن الدار ركزت على الكتب ذات الصبغة الدينية، مثل / الخرائط الذهنية لعلوم القرآن المسير/ للدكتورة فاطمة سعد النعيمي و/ تداول المعلومات بين التبين والتثبت في القرآن الكريم / لعلي سالم البادي، والمنهاج القرآني في مواجهة الفساد المالي للكاتب محمد سلطان الخوار، وفصول قرآنية لـ عبدالرحمن العبيدلي، ودور الإعلام في تصحيح صورة المرأة المسلمة للكاتبة خولة مرتضوي، وغيرها من كثب ثقافية.

ومن جانبه قال السيد عمار السعيد مؤسس ومدير دار القلم القطرية في تصريح لـ /قنا / إن الدار من أوائل شركات التوزيع في قطر حيث تقوم بإثراء السوق القطري بعناوين ثرية، موضحا أن معرض رمضان للكتاب يسهم في دعم دور النشر القطرية، وقد شهدنا إقبالا كبيرا من القراء في سوق واقف ، موضحا ان الدار تقدم مجموعة من الكتب المبسطة عن تعاليم الإسلام، إلى جانب نخبة من الكتب المبسطة عن شهر رمضان وحكمة الصوم للأطفال فضلا عن التراث القطري للعادات والتقاليد مثل القرنقعوه وغيرها بالإضافة إلى الكتب الخفيفة التي تناسب وقت الصيام .

ومن جانبه قال السيد سراج المؤمن القاسمي من مكتبة الامام البخاري، إن الدار متخصصة في الكتب الدينية فتقدم خلال معرض رمضان كتب الفقه والحديث والتفسير، والعقيدة والسيرة النبوية من جوامع الكتب، وتشارك الهيئة العالمية لتدبر القرآن، بمجموعة من إصداراتها التي تتعمق في تدبر القرآن الكريم وللتعريف بجهودها داخل دولة قطر، كما تقدم إصداراتها مجانا أو بأسعار رمزية والتي تدور موضوعاتها حول تدبر القرآن الكريم .

كما قدمت دار جامعة قطر للنشر عددا من المطبوعات الأكاديمية ، مع الاهتمام بالكتب الدينية مثل /الشورى وأثرها في الديمقراطية/ للدكتور عبد الحميد الأنصاري، و / مجالس النور في تفسير وتدبر القرآن/ للدكتور محمد عياش الكبيسي، والدكتور إبراهيم الأنصاري، وكتاب / بلاغة الإعجاز وحدود التأويل/ لجميلة بكوش، وكتاب /التحقق من النسب بفحص البصمة الوراثية برؤية فقهية جديدة / للدكتور أيمن صالح، بالإضافة إلى كتاب /الحرام لا يتعدى إلى ذمتين/ للدكتور حسين محمد.

كما جاء مشاركة دار الوتد للنشر والتوزيع في المعرض بمجموعة متنوعة من أحدث إصداراتها في مختلف المجالات شملت 25 إصدارًا جديدًا من كتب مختلفة منها القانونية والروايات والمعارف والعامة وقصص للأطفال.

كما تقدم دار الشرق بالمعرض مجموعة إصدارات دينية وتاريخية وأخرى متنوعة، بالإضافة إلى مجلة جاسم، بجانب إصدارات أخرى متخصصة للأطفال، ومن بين الإصدارات ، كتاب يتناول تاريخ المسلمين في أثيوبيا، وهو أول كتاب يترجم من الامهرية إلى العربية تأليف د. أحمد الدين جبل وترجمة وهيب كورتو ومختار خواجة.

وتقدم قطر الخيرية مجموعة من الإصدارات في مجال العمل التنموي، والعمل التطوعي، بالإضافة إلى الإصدارات التي تستخدمها قطر الخيرية بالشراكة مع مختلف الجهات بالدولة .

كما تشارك حديقة القرآن النباتية بعرض الكتب الخاصة بها وبعض القطع التراثية الخاصة بالمتحف النباتي.

هذا ويختتم غدا السبت معرض رمضان للكتاب ، والذي يقام لأول مرة بمشاركة 35 ناشرا، من تسعة دول بالإضافة إلى قطر وهي السعودية، الكويت، لبنان، سوريا، الأردن، مصر، تركيا، الهند، وأستراليا.

ندوة “الأسرة المسلمة.. نظرات في الواقع المعاصر” بمعرض رمضان للكتاب

Download Info

نظمت وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية الليلة ندوة بعنوان “الأسرة المسلمة.. نظرات في الواقع المعاصر” وذلك على هامش معرض رمضان للكتاب المقام حاليا في سوق واقف ويستمر حتى 16 ابريل الجاري.

تحدث في الندوة كل من الدكتور أحمد الفرجابي خبير شؤون إسلامية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، والدكتور عبد المعين القحطاني إمام وخطيب بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية.

واستهل الدكتور أحمد الفرجابي حديثه عن أهمية بناء الاسرة والتي وصفها بأنها السكن والطمأنينة، قائلا: “لا يمكن للأمور ان تستقيم في حياتنا دون ان يكون هناك اهتمام بالأسرة، وأن المتأمل في القرآن الكريم يجد أن آيات الأسرة تتخلل آيات العبادة، وأن الإسلام وضع للأسرة قواعد تأسيسية وضوابط من أجل الاستقرار والاستمرار، وهو ما باتت تتفق معه اليوم بعض النظريات الغربية التي تقول أن العلاقات خارج الأطر الشرعية هي المسئولة عن 85% من نسبة فشل الحياة الاسرية “.

وأوضح أن الاسلام حرص على ألا يترك القوانين المتعلقة في هذا الجانب إلى بشر، بل عمد على تنظيمها عبر نصوص وآيات ثابتة، حيث أن الخروج عن النمط الذي تؤيده الفطرة السليمة التي فطر الله الناس عليها هو ما يجر الى الإشكاليات .

من جهته قال الدكتور عبد المعين القحطاني: ” إن تكوين الأسرة يشعر الإنسان بالأمان والسكون، وأن الهدف من وجود الأسرة هو الراحة والسكينة والاطمئنان، كما أن وجود الاستقرار الاسري لا بد وان يتولد معه أفراد مبدعين”.

وأضاف : “أن ديننا الحنيف يحمل عبر القرآن والسنة العديد من القصص التي نتعلم منها كيفية تكوين اسرة مترابطة ومتماسكة، وعلى ذلك نجد أن الأسرة المسلمة تتحلى باستقرار حقيقي قد لا يظهر لدى بعض الاسر من ذوي الثقافات المختلفة، حيث تطلق الحريات دون ضابط او رابط”.

وتناول د. القحطاني أهمية اكتساب كل طرف من أطراف العلاقة الزوجية القدرة على احتواء الشريك، مؤكدا ان العلاقات السوية تبدأ بالاختيار الصحيح، هذا الى جانب ضرورة التوجه بالدعاء الى المولى عز وجل بأن يرزقهم الزوج او الزوجة والذرية الصالحين، ثم تبدأ الحياة الزوجية التي تحتاج إلى تفاهم ومهارة في تكوينها وإدارتها، ومن خلال تلك المهارات يمكن تخطي العقبات.

السفير التركي لدى الدولة يشيد بفعاليات معرض الكتاب بسوق واقف

Download Info

أكد سعادة الدكتور مصطفى كوكصو، سفير الجمهورية التركية لدى الدولة أن معرض رمضان للكتاب في سوق واقف هو إثراء للساحة الأدبية والتنوع الثقافي، ويوفر لرواده كافة السبل الكفيلة بالنهل مما تقدمه دور النشر المختلفة من حقول معرفية متنوعة.

جاء ذلك في تصريحات لسعادته على هامش زيارته اليوم لمعرض الكتاب المقام بسوق واقف ويستمر حتى السبت المقبل.

وقال السفير التركي : ” إنني سعيد بأن يقام معرض رمضان للكتاب في رحاب سوق واقف العريق، بكل ما يحمله من أصالة، وخلال شهر رمضان الفضيل، ليوفر بذلك المعرض لرواده كافة السبل الكفيلة بالنهل مما تقدمه دور النشر المختلفة من حقول معرفية متنوعة”.

ونوه بأن اختيار سوق واقف لإقامة هذا المعرض كان موفقا بامتياز، نظرا لأعداد الزوار الكبيرة التي يستقبلها السوق بشكل يومي.

وأوضح أن معرض رمضان للكتاب في سوق واقف هو إثراء للساحة الأدبية والتنوع الثقافي، متوجها بالشكر لوزارة الثقافة على هذا التنظيم المميز.

وأشار سعادته إلى أن إقامة مثل هذه الفعاليات الرمضانية والتي تهتم بالجانب الثقافي والديني وتستقطب المثقفين والمهتمين خلال هذا الشهر الفضيل، أمر مهم جدا وضروري.

وقال سعادة الدكتور مصطفى كوكصو، سفير الجمهورية التركية لدى الدولة “رأيت خلال زياتي اليوم للمعرض، أن هناك العديد من الفعاليات والأنشطة الثقافية والدينية التي تقام على هامش هذا المعرض، والتي تتناسب مع مختلف الفئات العمرية، كما إن المعرض عمل مجيد، يتكون من عدة نواحٍ، حيث إن زائره يجد أيا من فنون الثقافة التي يحتاجها حاضرة بقوة في هذا المعرض”. وختم تصريحه بالقول إن المعرض يحتوي على العديد من الكتب التي تدفع الإنسان للشغف والحب لقراءتها.