أبريل 10, 2022

تشارك قطر الخيرية بمجموعة من الفعاليات والندوات المتنوعة والمميزة على هامش فعاليات معرض رمضان للكتاب، الذي انطلق أمس الأول /الجمعة/، والذي تنظمه وزارة الثقافة ويستمر حتى 16 أبريل الجاري في الساحة الغربية من سوق واقف.

ونظمت قطر الخيرية ضمن مشاركتها بالمعرض يوم أمس السبت، ندوة بعنوان “متطوعون في قلب الميدان” بمشاركة السيد محسن فهد الهاجري، وبحضور عدد من الجمهور وممن كانت لهم تجارب في العمل التطوعي. كما تستعرض قطر الخيرية ضمن جناحها المشارك بالمعرض مجموعة من الكتب القيمة التي تختص بالجانب القيمي والإنساني والتربوي، وأخرى تسلط الضوء على الأعمال التطوعية داخل الدولة وخارجها.

وقال السيد محسن الهاجري خلال الندوة “استعرضت خلال مشاركتي بندوة “متطوعون في قلب الميدان” تجربتي الشخصية في مجال التطوع للعمل الخيري والإغاثة الإنسانية، وكانت لي تجربة متواضعة في هذا المجال لأشقائنا اللاجئين السوريين في الأردن، ولبنان، وتركيا”.

وتناول بعض المواقف المؤثرة خلال قيامه بالعمل التطوعي، وتقديم المساعدات لأولئك اللاجئين في تلك البلدان، وذلك خلال عيشه التجربة وحضوره المعاناة التي يعيشها اللاجئون في المخيمات، مؤكدا أن من رأى ليس كمن سمع، إذ أن بعض المواقف ساهمت في تغيير نمط حياته لتأثره بها بشكل كبير، موضحا أن ما ينقل عبر وسائل الإعلام يصل من خلاله جزء بسيط من حجم المعاناة التي يعيشها أولئك اللاجئون.

وأكد الهاجري، أن دولة قطر سباقة في العمل الإنساني والتطوعي، ومساهمتها البارزة في إيصال المساعدات للدول والشعوب المنكوبة، ويرى أن ما تقوم به دولة قطر من تقديم هذه المساعدات ما هو إلا واجب انساني إسلامي لنصرة ومساعدة المسلمين والمنكوبين في كل مكان.

ومن جانبه قال السيد فريد الصديقي رئيس قسم المشاريع المحلية في /قطر الخيرية/ خلال تصريح مماثل لـ/قنا/: تتضمن مشاركة قطر الخيرية في النسخة الأولى من معرض رمضان للكتاب تقديم مجموعة من الإصدارات في مجال العمل التنموي، والعمل التطوعي، بالإضافة إلى الإصدارات التي تستخدمها قطر الخيرية بالشراكة مع مختلف الجهات بالدولة وداخل المراكز التابعة لها والموزعة في مدينة الخور، ومدينة الريان، والمركز الآخر الخاص بالجاليات، علاوة على الأنشطة الأخرى التي تقدمها قطر الخيرية داخل المدارس.

وأضاف الصديقي، تستعرض قطر الخيرية من خلال مشاركتها في معرض رمضان للكتاب إصداراتها الخاصة بالجانب التطوعي الذي تقوم به، والتجارب الميدانية التي قام بها المتطوعون فيها وعاشوا تجربتها سواء في الداخل أو الخارج، علاوة على إصدارات أخرى متنوعة تختص بالجانب القيمي والإنساني والتربوي.

الجدير بالذكر أن معرض رمضان للكتاب يشهد مشاركة 18 جهة ودار نشر من قطر وهي وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية وقطر الخيرية وإذاعة القرآن الكريم ودار الإمام البخاري ودار الوتد للكتب والمطبوعات ودار نشر جامعة قطر، ودار روزا للنشر ومكتبة المجمعة ومركز الفنون البصرية وقطر تقرأ ومركز عكاس وحديقة القرآن النباتية ودار الثقافة ودار نبجة وسمرقند للتوزيع والهيئة العالمية لتدبر القرآن ومكتبة عبدالعزيز البوهاشم التراثية، ودار الشرق.